“تأثير الهدايا على الطفل نفسياً و معنوياً” إليكم تفاصيل النشاط من تنظيم الموقع

نظمت اليوم الأحد ١٩/١٢/٢٠٢١ اسرة موقع “رحال غلوبال نيوز واخبار عربية” نشاطاً صغيراً تحت عنوان تأثير الهدايا على الطفلِ معنوياً ونفسياً، في مطعم Turkiano-مزبود إقليم الخروب، وذلك لتمكين الاهل من فهمِ أطفالهم في ظل هذه الظروف الصعبة.

تصوير : يوسف محمد

افتتحت الحفل مراسلة المواقع سارة عثمان بكلمة ترحيبية،و تحدثت عن أهداف النشاط وأهمية تسليط الضوء على دعم الاطفال.

تصوير يوسف محمد

تكلمت مسؤولة موقع رحال غلوبال نيوز واخبار عربية الصحفية عبير رحال عن هدف تنفيذ النشاط، ومعرفة تأثير الهدايا على الاطفال نفسيا ومعنويا في ظل الظروف الاجتماعية والاقتصادية.أكدت على ضرورة فهم الطفل والاستماع إليه لمعرفة ما يريد بعيداً عن العصبية و العدوانية ،و ضرورة دعم الطفل بالكلمة الطيبة، وعلى الاهل ضبط اعصابهم السلبية أمام الاطفال. أشارت رحال ان ” التنوع بالنشاطات مهم و مفيد لتغذية عقل الطفل وخاصة ان النشاط نظمه موقع اخباري لنشر الإنسانية والتعاون بعيدا عن الأخبار الموجعة”. شكرت كل من حضر ومن اعتذر ،عسى الأيام المقبلة ان تكون أفضل بنشاطات مثمرة تضم فئات عمرية اكبر…”ورحم الله الزميل مؤسس أخبار عربية أسعد الأسعد لا ننسى اعماله الخيرية ونشكر والدته على المساندة،والشكر الكبير للداعم خلف الكواليس خليل مسعود.”

وأوضحت اخصائية التربية سهير سعد عن نتائج أثر الهدية على قلوب الصغار،وتكلمت عن قيمة الهدية و فوائدها على الأطفال ،و كيفية إختيار الهدية و ما هي النصائح عند اختيار الهدية.. ومتى بجب تقديم الهدايا للطفل ،هل فقط بالمناسبات،واهمية التفريق بين كثرة الهدايا التي تفسد الأطفال و العدل في الهدايا .

تصوير : يوسف محمد

شكرت الأخصائية النفسية العيادية عبير شاهين للزملاء القيمين على هذا النشاط المفعم بالأمل و الحب في هذه الظروفواشارت قائلة: ” الصحة النفسية جزء أساسي لا يتجزّأ من الصحة وفي هذا الصدد ينص دستور منظمة الصحة العالمية على أنّ “الصحة هي حالة من اكتمال السلامة بدنياً وعقلياً واجتماعياً، لا مجرّد انعدام المرض أو العجز” ،كما و أن صحتنا النفسية تتأثّر بالعوامل المحيطة.ان هذا النشاط الشيق الذي يضم عدد من النشاطات المتنوعة و التي بدورها تأثر إجابيا على صحة الاطفال النفسية، مثلا تساعد الطفل على صرف الطاقة التي بداخله،و يحدث اتزان بين وظائف الجسم الحركية والانفعالية والعقلية، ويصبح تفكيره أكثر نضج،إضافة الى الأشغال اليدوية والرسم التي من خلالها يُعبر الطفل عن صراعاته الداخلية، و التي من خلالها يستطيع الإفصاح عن مشاعره الباطنبة المكبوتة،تطبيقا على هذا شارك الأطفال بالرسم واللعب في المعجون عندها يلجأ الطفل في التعبير عن مشاعر العدوانية التي تحدث بداخله، ويعمل على التفريغ عن مشاعر الإحباط التي تواجهه في حياته الواقعية، و غيرها من الأنشطة التي تساعد الطفل على التفريغ النفسي الذي يحتاجه.

و قد وجهت الناشاطة الاجتماعية طالبة الحقوق ليلى عباس بعض النصائح للأهل الحاضرين لكيفية تربية الأطفال بشكل سليم و ذلك لتكوين شخصيتهم في المجتمع.

وأضافت مراسلة الموقع سمية يقظان أن “كل ما تم التحدث عنه مهم و على كل أم أن تسمع لاطفالها ،لأن سلوك الطفل يكتسبه في المنزل و بعدها يصبح عادة بالرغم من العطل ولا مدارس فالأهل هم المدرسة والمسؤولية تقع عليكم “..

وسادت أجواء الفرح في المكان والموسيقى المتنوعة والرقص مع الأزياء التنكرية مع تطبيق حلقة رسم بالتلوين على الورق والصحون، واللعب بالمعجون.

وفي ختام النشاط تم توزيع ٥٠ بيجامة على الأطفال وتم شكر كل من دعم،ساهم وشارك في إنجاح النشاط ، وتم توزيع الهدايا و تقدمة بيجامات من محل “Apple shop” بشخصه احمد فتال بيروت عفيف الطيبة جنب الدفاع المدني، و بيتيفور حلويات علاء الدين كترمايا،وأيضا مدرسة أركاديا كوليج نسرين و إيناس خليل على المساندة لزيادة فرحة الأطفال بالازياء التنكرية، والشكر الكبير لمطعم Turkiano لافساح المجال والاستقبال وحسن الضيافة في ظل هذه الظروف الصعبة..

Author: abir rahal

عبير رحال مديرة ومؤسسة موقع(rahalglobal.news). صحافية لبنانية مغربية، بدأت مسيرتها الإعلامية من اواخر العام 2016 ،حصلت على شهادة الماجيستير في الصحافة من الجامعة اللبنانية الدولية ،عملت و ترأست العديد من المواقع الإخبارية ومنها موقع (أخبار عربية).. ومنصب رئيسة اللجنة الاعلامية في الهيئات الادارية في الجمعيات ومنها (مهرجانات الاقليم وتجمع شباب داريا..) .وأعدت البرامج وكتبت المقالات.. و متطوعة ايضا في حملات انسانية منها (حملة عطيهن أمل)