بخاري تفقد أقدم مسجد في جبل لبنان وزار دير المخلص في جون

تفقد سفير السعودية وليد بخاري، مسجد بلدة مزبود في اقليم الخروب، والذي يعتبر من أقدم مساجد منطقة جبل لبنان، يرافقه المدير العام لشركة “خطيب وعلمي” سمير الخطيب، وكان في استقباله قاضي الشرع الشيخ مصطفى شحادة وامام المسجد الشيخ غالب شحادة ونائب رئيس البلدية رشيد محمود وعدد من اعضاء المجلس البلدي والمخاتير وأعضاء لجنة المسجد والأهالي.

بداية رحب شحادة ببخاري والخطيب، مشيرا الى ان “المسجد يعود تاريخه لأكثر من 700 سنة، وان التوسعة الأولى للمسجد والقاعة (الخلية الاجتماعية) مع كل المرافق الأرضية، تمت بمساهمة من المملكة العربية السعودية، والمرحلة الثانية من التوسعة (الطبقة الثانية)، تمت على نفقة الخيرين من ابناء البلدة ودولة الكويت، فيما التوسعة الثالثة، ومعها ديوان جميل فعلى نفقة ابن البلدة سمير الخطيب”. وقال: “الكل من عامة الناس يحبكم ويحب المملكة، لما عرفت به من استقامة وأمانة واشتهرت به بتواضعك وصدقك وحبك للناس والتواصل معهم، ونتمنى لك التوفيق”.
ودعا الله أن “يحفظ المملكة وملكها وشعبها بلاد الحرمين الشريفين، ويجعلها آمنة مطمئنة، ودار عدل وسخاء ورخاء لسائر بلاد العرب والمسلمين”.

ونوه بخاري بالمسجد وتاريخه، وشكر لشحادة ولجنة الأوقاف حسن الاستقبال، مشددا على ان “كل لبنان في وجدان المملكة العربية السعودية وسيبقى كذلك”.

من جهته، رحب محمود ببخاري، مشددا على ان “المملكة لها بصمات بيضاء في مزبود والاقليم وكل لبنان”.

وبعدما أدى الصلاة في المسجد، جال بخاري في قاعة المسجد والديوان.

دير المخلص
بعد ذلك، زار بخاري والخطيب، دير المخلص في جون، حيث كان في استقباله الرئيس العام للرهبانية المخلصية الأرشمندريت انطوان ديب، ورئيس الدير الأب نعيم خليل وعدد من كهنة الدير.
وتكريما للضيفين، فتح الصالون الخاص بالدير حيث استقبلا فيه، ثم جالا في ارجاء الدير وزارا كنيسة الدير والمدرسة وكنيستها وأقبية الدير التاريخية، واستمع من ديب الى شرح مفصل عن تاريخ تأسيس الدير والرهبنة المخلصية وكيف فقد عددا من موجوداته خلال الحروب، منوها بالدور الذي لعبه رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط بعد الحرب الاهلية في العام 1985، في المحافظة على ايقونات الدير وموجوداته التي وضعها في قصر المختارة وبيت الدين، ومن ثم اعادها الى الدير.

وقال ديب:” أهلا وسهلا بكم وبالمملكة العربية السعودية، وشعبها الشقيق.الدير تأسس في العام 1711، والرهبنة المخلصية في العام 1683 في مدينة صيدا، وبعد ذلك انتقلنا الى الدير. رسالتنا ووجودنا مرتبطتان كيانيا مع أخوتنا وأهلنا في الاقليم والشوف الأعلى، اذ لا معنى لهذا الوجود، ان لم نكن مع اخوتنا المسلمين، السنة والشيعة والدروز. زيارتكم الكريمة للدير في هذه الظروف الصعبة، تؤكد الحرص على العيش الواحد، فنحن نفرح معا، ونحزن ونتألم سويا، وننجح ونفشل مع بعضنا البعض”.

وأشار الى ان “الرهبنة المخلصية انطلقت من الدير وانتشرت في القارات الخمس في العالم”، مشددا على ان “المملكة العربية السعودية تبقى صلة الوصل، على الرغم مما يعصف في لبنان من ازمات”، ناقلا محبة اللبنانيين للمملكة، “فنحن لا نخاف على لبنان من خلال هذا المثال الوطني المميز الذي يتمتع به اقليم الخروب ولبنان”.

بدوره، شكر بخاري لديب والرهبان حفاوة الاستقبال، وشدد على ان “كل رسالات السماء أتت لتؤكد أهمية المحبة ورسالة التعايش الذي أشرتم اليه، وانتم خير من يمثل ذلك، من خلال استقبالكم وحفاوتكم، والأمانة المكلفين بها من الرب، نأمل الاستمرار بها، وان نحب بعضنا البعض بشراكة وأخوة”.

وفي ختام الجولة في الدير، زار بخاري والخطيب مكتبة الدير ويعود عمرها الى 310 سنة، وتضم 50 الف كتاب، بالاضافة الى المخطوطات والقواميس والموسوعات والاطروحات والدكتوراة والقواميس المتخصصة، وهي كتب متنوعة دينية ولاهوتية وفلسفية وعلمية وطبية وتاريخية وغيرها. وتعتبر قلب الدير الثقافي، ويبلغ عدد المخطوطات حوالى 3000 مخطوطة، ويعود اقدمها الى القرن الثالث عشرن، وتمتد حتى القرن العشرين، وغالبية النساخ هم من الرهبان المخلصيين. ويوجد فيها مصحف كريم مخطوط من القرن السادس عشر، واول انجيل مطبوع في العالم باللغة العربية سنة 1591 في روما، ومخطوط اسلامي خطه رائع ومزين بماء الدهب، عنوانه “الحصن الحصين” من كلام سيد المرسلين، وتاريخ التاليف 791 هجري 1390 ميلادي، وهو محمد بن الجزري في دمشق (تاريخ النسخ ايام السلطان ابو المظفر محي الدين محمد اعظم سلاطين الاسلام في الهند بداية القرن 17). وتضم التحفة الشاهية في الاحكام الفلكية، الجزء الاول باللغة العربية لمؤلفه نجم الدين الاخلاطي سنة 1760، والجزء الثاني بالتركية تأليف رئيس المنجمين في الاستانة في عهد السلطان احمد خان. ولعل اندر ما تضمه المكتبة هو المخطوط الذي يعود الى القرن الرابع عشر، وهو سواعية اي كتاب صلاة بحسب الطقس البيزنطي، والغريب انه باللغة السريانية وبالحرف السترونجيلي الذي استخدمه الملكيون في تلك القرون، وليس باللغتين اليونانية او العربية، ونسخ هذا المخطوط في عانا في البقاع.

وأبدى بخاري إعجابه الكبير بالمكتبة وما تحويه من كتب قيمة، مشددا على “أهمية هذا الجانب الثقافي والعلمي والفكري التاريخي”.

وفي ختام الجولة، انتقل بخاري الى دارة الخطيب في تلة الغياب في مزبود، حيث عقد لقاء في حضور النائب ميشال ضاهر، النائب المستقيل نعمة افرام، رئيس الهيئات الاقتصادية الوزير السابق محمد شقير وقادة أمنيين، المدير العام لقوى الامن الداخلي اللواء عماد عثمان، المدير العام لأمن الدولة اللواء طوني صليبا، المدعي العام المالي القاضي علي ابراهيم، مدير المخابرات في الجيش العميد الركن طوني قهوجي، شارل عربيد، جاك صراف، مارون الحلو، ايلي رزق، بيار الاشقر، وجيه بزري، جمال عيتاني، رؤوف ابو زكي، فيصل العلمي والمسؤول عن الشؤون الاقتصادية في السفارة السعودية مروان الصالح. 

المصدر: ” الوكالة الوطنية للإعلام “

Author: Christabel Najem

كريستابيل نجم كاتبة وصحافية لبنانية، عملت في مجال الصحافة المكتوبة وكتبت مقالات سياسية واجتماعية عديدة لمجلة “بي بيروت” الإلكترونية، كما أعدت برامج عديدة منها فنية، اجتماعية، ثقافية وسياسية لإذاعة “صوت لبنان” في الأشرفية.