هل سيدعم الجمهوريون ترمب في انتخابات 2024؟ ماكونيل يجيب

أخبار عربية – واشنطن

أعلن زعيم الأقلية الجمهورية في مجلس الشيوخ الأميركي ميتش ماكونيل، الخميس، أنه سيدعم الرئيس السابق دونالد ترمب، في حال ترشحه باسم الحزب الجمهوري لانتخابات الرئاسة عام 2024.

وقال ماكونيل في مقابلة مع شبكة” فوكس نيوز”: “هناك الكثير ليحدث من الآن وحتى عام 2024”.

وأضاف: “لدي 4 أعضاء على الأقل أعتقد أنهم يخططون للترشح لمنصب الرئيس، بالإضافة إلى بعض حكام الولايات وغيرهم”.

ورداً على سؤال عما إذا كان سيدعم ترمب في حال أصبح مرشح الحزب الجمهوري، قال ماكونيل: “بالتأكيد”.

ويبدو هذا التصريح متناقضاً مع الموقف الأخير لزعيم الأقلية الجمهورية، الذي وجه انتقادات لاذعة إلى ترمب، رغم تبرئته من تهمة اقتحام مبنى الكابيتول في يناير الماضي.

وقال ماكونيل إن ترمب هو “المسؤول” عن أحداث 6 يناير في مقر الكونغرس.

ومع ذلك، صوت ماكونيل ضد إدانة ترمب، وقال إنه اتخذ هذا القرار لمجرد أن ترمب لم يعد رئيساً، وليس لأنه لا يعتقد أنه متورط في الهجوم.

وكان ترمب قد صرح لدى مغادرته البيت الأبيض في يناير الماضي إنه عائد إليه، بطريقة أو بأخرى، مؤكداً التسريبات التي تحدثت عن نيته خوض انتخابات عام 2024.

ويؤكد ذلك ما قاله والد صهر الرئيس الأميركي السابق، رجل الأعمال اللبناني مسعد بولس، في حديث لموقع “أخبار عربية” الشهر الماضي بأن ترمب سيعود إلى البيت الأبيض رئيساً عام 2024، إذ يعتزم الأخير الترشح للانتخابات الرئاسية المقبلة.

واصطف كثيرون من الجمهوريين إلى جانب ترمب، على اعتبار أنه مرشح يتمتع بفرصة كبيرة للفوز في الانتخابات الرئاسية.

Author: Akhbar Arabia

“أخبار عربية” موقع إخباري ينقل الواقع العربي والدولي بكافة تفاصيله بدقة وموضوعية ومصداقية.