هدف ميندي يمنح ريال مدريد فوزاً صعباً على أتلانتا في دوري أبطال أوروبا

أخبار عربية – بيرغامو

سجل فيرلان ميندي هدفاً متأخراً ليقود ريال مدريد لفوز صعب 1-صفر أمام عشرة من لاعبي أتلانتا في ذهاب دور 16 بدوري أبطال أوروبا لكرة القدم أمس الأربعاء.

وبدا أن مهمة ريال ستكون أسهل بعد طرد ريمو فرويلر مدافع أتلانتا في الدقيقة 17 لمنع ميندي من فرصة تسجيل.

وضد عشرة لاعبين عانى فريق المدرب زين الدين زيدان، الذي افتقد العديد من اللاعبين البارزين بسبب الإصابات، للوصول لشباك أصحاب الضيافة وسدد بطل إسبانيا كرة واحدة على المرمى في بقية الشوط الأول.

وواصل أتلانتا الدفاع ببسالة في الشوط الثاني لكن تسديدة ميندي الرائعة في الدقيقة 86 منحت الأفضلية لريال قبل استضافة مباراة الإياب.

وقال زيدان: “لم نلعب بشكل جيد، لكن أهم شيء هي النتيجة. لم نعثر على أي مساحات. عندما تلعب أمام عشرة لاعبين فمن الصعب اللعب بدون مساحات. لكن بالنسبة لنا كان من المهم تسجيل هذا الهدف خاصة خارج ملعبنا”.

وصعق أتلانتا بقيادة المدرب جيان بييرو غاسبريني الجميع ببلوغ دور الثمانية في مشاركته الأولى في دوري الأبطال في الموسم الماضي خاصة بعدما خاض كل مبارياته على ملعبه في سان سيرو في ميلانو بسبب عملية تطوير استاده الخاص.

وبالعودة إلى ملعبه تحولت أول مباراة يخوضها في أدوار خروج المغلوب في دوري الأبطال في بيرغامو إلى كابوس إذ لم يتردد الحكم في طرد فرويلر بعد تدخل على ميندي وهو في طريقه للمرمى.

وفي غياب هدافه كريم بنزيمه بالإضافة إلى المهاجمين إيدن هازارد ورودريغو افتقر ريال مدريد للفاعلية في الثلث الهجومي.

ولم يستطع صناعة سوى بعض الفرص غير الخطيرة عبر لوكا مودريتش وفينيسيوس جونيور مع اقتراب المباراة من نهايتها.

وكان بطل إسبانيا بحاجة إلى شيء استثنائي لكسر صمود دفاع صاحب الأرض وتحقق ذلك بهدف ميندي الأول على الإطلاق في دوري الأبطال من مسافة 25 ياردة.

Author: Akhbar Arabia

“أخبار عربية” موقع إخباري ينقل الواقع العربي والدولي بكافة تفاصيله بدقة وموضوعية ومصداقية.