الطفل شربل بو حنا ينهي السنة “المشؤومة” بأغنية 2020 – بقلم: ماريا غانم

أخبار عربية – بيروت

عانى شعب لبنان من الأزمات على كافة أنواعها وذاق طعم المر، ولكنه للأسف لم “يحلى”!

كارثة تليها الأخرى هطلت على رأس كل كبير وصغير يعيش على أرض لبنان.. فقد تأثر الصغار قبل الكبار كونهم اليوم متابعين كل جديد عبر مواقع التواصل الاجتماعي مواكبين كل التطورات.

يُعرف بأن الأطفال هم رمز البراءة والصدق والعفوية كونهم لا يعرفون ما هو الكذب أو كيف يتم، كما أن الطفولة.. قصة حلم، و قصيدة أمل!

ضاعت منا الطفولة، أضلّت طريقها. سُرقت من صغار لا ناقة لهم ولا جمل في ألاعيب الكبار. ظُلموا على حساب غيرهم، أُحرقت مراحلهم وباتوا مجبرين على التعايش والتأقلم وسط مجتمع لا يأبه لهم أو لمصيرهم.

ووسط كل ذلك، عبّر الطفل شربل بو حنا نجل الشاعر شربل بو حنا، من خلال أغنية مشتركة مع بياتريس صفير، عن المآسي اللبنانية التي رافقتنا طيلة هذه السنة المشؤومة، تحتب عنوان “سنة 2020”.

والعمل من ألحان وتوزيع استديو أندريه عطا في زحلة، وكلمات الشاعر شربل بو حنا.

Author: Maria Ghanem

ماريا غانم صحافية شابة معروفة بطموحها الكبير رغم صغر سنها، حاصلة على شهادة في الصحافة المكتوبة وأخرى في الإعلام المرئي والمسموع من أكاديمية “النهار” اللبنانية. بدأت العمل في موقع “أخبار عربية” في فبراير/شباط 2018.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *